بحث - مجلة البيت
رئيس مجلس الادارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : سوسن مراد عز العرب

نتائج البحث


 
67 نتائج

أقمشة تحمل من السعادة مثل ما تقدم من جمال، جمعت المصممة الشابة نور النمر خلالها بين رسومات الأطفال، أصحاب الأنامل الصغيرة ومهارة عاملات احترفن التطريز اليدوي بخيوط مبهجة.

الوالي محمد على باشا هو مؤسس مصر الحديثة. ومؤسس نهضتها في النصف الأول من القرن التاسع عشر. اهتم بالزراعة والري، فشق الترع وبنى السدود والقناطر. كما اهتم بالتعليم فأرسل البعثات إلى أوروبا. وقام على مبارك بإنشاء المدارس العليا، الطب والهندسة والتمريض.

حينما دخلت مصر (أي القاهرة على وجه الخصوص وقصور الأعيان في الأقاليم) عهدا جديدا أرساه الخديو إسماعيل متمثلا في فرنجة العمارة وآداب المائدة (الأكل بالشوكة والسكين) والأزياء شبه الأوروبية، بدأت الأسر المصرية تلجأ إلى ما كان يسمى بالفرنسية "ديكوراتور" أي منسق ديكور البيت.

مركب الشمس واحد من أهم الاكتشافات الأثرية التي ظهرت في منتصف القرن العشرين، وكان مصدرا لاستلهام واحدة من أقوى التصميمات المصرية التي اعتنقت البهاء الفرعوني مذهبا لها.

68 حفلة رمضانية للجمعيات الثقافية بالقاهرة والأقاليم ضمن ليالي رمضان الثقافية والفنية

تحت شعار "الإبداع يجمعنا"، تبدأ الفعاليات الفنية والتراثية التي يقيمها قطاع صندوق التنمية الثقافية في شهر رمضان بمراكز الإبداع التابعة له وتستمر حتى 25 رمضان.

أرادوا إعادة اكتشاف السوق الأوروبي والإفريقي فلم يكن أمامهم أفضل من منصة أسبوع ميلانو للتصميم ليفعلوا ذلك، إنهم 6 صناع مصريين بادروا جميعًا بالمشاركة بتصميمات حداثية الخطوط ومصرية الملامح حيث يجتمع أكبر عدد من الباحثين عن الابتكارات والاتجاهات الجديدة بالتصميم.

"كم كانت هذه المياه الطاهرة نعمة بريئة".. "لكل الخلق منه نصيب يُحصل، لكل داخل حصة منه".. "كل رزق مقسوم يصل لأهله".. عبارات عديدة لكاتب مجهول محفورة على واجهات وأبواب سبيل محمد على باشا لتجميله، السبيل الذي يعبر بطرازه المستوحى من الباروك العثماني عن فترة ازدهار بناء الأسبلة التي كانت تبنى خصيصا لتوفير الماء العذب مجانا للمارة وعابري السبيل، كنوع من أعمال الخير للحصول على الأجر والثواب.

ضجة موسعة صاحبت معرض فيرنكس بدورته العاشرة حيث امتدت شهرته لمستوى إفريقي بخطوات ثابتة وخطوط عصرية وبخارطة عمل تؤكد على الهوية المحلية سواء في الخامات أو التصميمات.

"بريموس"، أصل بابور الجاز في مصر، أشهر العلامات الأصيلة التي كانت موجودة في كل بيت في مصر، ولكن ربما لا يعرف الكثيرون أن بابور الجاز الذي يحمل اسم "بريموس" ظهر للمرة الأولى في مصر قبل حوالي 90 عاما وبالتحديد من عام 1930، وكان يستخدم إما في الطهو أو التدفئة وأحيانا أخرى في الإضاءة.
لتصلك مجلة البيت فور صدورها على العنوان الذى تحدده