أمكنة - الحياة أسلوب - مجلة البيت
رئيس مجلس الادارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : سوسن مراد عز العرب
يحيا الفن تحيا الحياة
ليست هناك مدينة أكثر رومانسية وحبًا للفن من فينيسيا الإيطالية، فحتى بعد أن فقدت سطوتها كإحدى عواصم العالم القديم، حافظت على مصدر قوتها كمدينة ملهمة للعالم، فهى المكان الأمثل لإطلاق أحلامنا والانغماس فى أجواء الفانتازيا، فجاء شعار بينالى فينيسيا الدولى للفنون "وليحيا الفن ـ فيفا آرت فيفا" كدعوة للتأمل واحتضان الحياة، وكأنما هو هتاف تعليه أصوات الفنانين مناديًا بالتجرد من أمراض التعصب و الهوس بالصراع، هتاف يدعونا ألا نتخلى عن إنسانيتنا وليكون الفن ملاذنا الأخير للحرية. البيت لبت نداء البندقية وكانت حاضرة فى الافتتاح الرسمى لفاعليات البينالى الذى يعد أوليمبيادًا للفنون البصرية، إيمانًا بأهمية حياة الفن وفن الحياة.
كنز عائشة
الغموض دائمًا هو الثوب الذى يضفى السحر على مكان أو بناء ما، وعلى ضفاف نيل الزمالك، وقف هذا البناء الذى ينطق بالغموض، قابعًا، مرتديًا ثوب الأسرار، تحوم حوله عيون المارة يمينًا ويسارًا مليئة بالحيرة والتساؤلات، من وكيف وأين ولماذا؟، فكانت تلك الرحلة، نرفع فيها ثوب الغموض، ونجمع خلالها لفائف ورقية، وكأننا نكشف عن كنز من الزمن الجميل.. إنه قصر عائشة فهمى.
وشوشة الكورنيش
شريان الإسكندرية الذى ينبض بالحياة منذ ما يقرب من مائة عام.. حالة خاصة وعالم فريد له مفرداته التى تغزل الذكريات وتصنع الحكايات، هو.. الكورنيش.
رياض المعز
فى منتصف شارع المعز وعلى بعد مائتى متر من باب زويلة يقع فندق "لورياض دو شارم" والذى يحتل مبنى قديمًا يطل على حوارى الدرب الأصفر وورش الحلى والنحاس والأنتيكات القديمة حيث كان يستخدم فيما قبل كفندق للتجار.
منزل الكريتلية
يعد منزل الكرتيلية تجسيدًا حيًا لما وصلت إليه العمارة الإسلامية من رقى وفن هندسى بالعصرين المملوكى والعثمانى، إذ يتكون منزل الكرتيلية أو ما يعرف الآن بمتحف جاير أندرسون، من بيتين لكل منهما فناؤه الخاص به.
لتصلك مجلة البيت فور صدورها على العنوان الذى تحدده